فرانس كافكا: « إنّ الكتابة كالفأس الحاد تشقّ البحر المتجمّد في داخلنا لتغرز بذور...

للكتابة سحرها الخاص لا يدركه سوى من يعشق نقش الحروف على الورق الأبيض جلّ الحكايات والقصص الخيالية والواقعية بأسلوب فريد مستلهم من روح كاتبها ونفسه دون تقليد. حيث ترقص...

« الجامعة التونسية لنوادي السنيما »: ولأننا نحب الحياة، نذهب دوما إلى السنيما!

تعدّ السنيما من الفنون البصرية الكلاسيكية الراوية للقصص والحكايات الواقعية والخيالية بشكل مختلف ومتفرّد بتفرّد الصور المسترسلة والمزيّنة بمفردات ايقاعية وزمكانية من صنع مخرجها والمسافرة بمشاهدها بين عوالم مختلفة....

مجلة »The Seventeen » :صناعة التغيير ليست مرهونة في عمر محدد:

كم كنا نعشق المجلات المصورة حينما كنا صغارا. مجلات ننتظرها كل أسبوع أو كل شهر كي نستمتع بالحكايات التي تحويها، ونلصق صورها الأجمل على جدران غرفنا لنصنع عوالمنا الصغيرة...

جيل دولوز: المفكر الذي أبدع في خلق فلسفة متحررة من المفاهيم الجامدة:

 حتى تكون فيلسوفا مبدعا ومؤسسا لفكر خلاّق ومسيرة ثرية بالكتابات الفريدة من نوعها، يجب أن تتميز بنفس حرّ ورؤية ناقدة ومتمردة على طرائق التفكير النمطي تعمل على استيعاب الموجود...

المعتصمة: فيلم وثائقي لعباس الجلاصي: كل فقير هو مكافح، كل حياة هي تجربة نضال:

ماهو الفيلم الوثائقي؟ يبدو أنه سؤال مهم يلوح في أذهان الكثرين ممن يرغبون في إنتاج الأفلام الوثائقية أو أولئك الذين تستهويهم مشاهدتها، وبقدر بساطة السؤال تكاد تكون الإجابة أيضاً...

يافاطمة بعد النكد و الغصّة: قصّة أغنية كُتبت بين أسوار السجون

تلقينا الصدفة اليوم في عالم كاظم بن محمّد مُؤثث صفحة حكايات تونسيّة منسيّة لننبهر بما ينبشه فكره داخل فوضى الحكايات التونسيّة القديمة ونخطف من بحوثه حكاية استفزّت بتفاصيلها عطشنا.. لنغوص...

عالجبين عصابة: قصّة حبّ ترجمها لحن

يسعفنا الفن لنُرسي عليه أوجاعنا علّها تتبخّر كالأنفاس المُثقلة في الأفق..يهدينا اذانا صاغية لاهاتنا الدّفينة في الأعماق و الأصوات الخارسة منذ عصور ولم تلمسها أيادي الحبّ و السلام  دون...

عندما تتحدّث سيمون دي بوفوار عن النسوية

من الأخطاء الشائعة حول النسوية هو الاعتقاد بأنّ وجود هذا التيار الايديولوجي فيه نوع من الإنقاص لمكانة المرأة وهي لا تستحق وجود هذه الفلسفة الفكرية، بالعكس فالنسوية منذ انبعاث...

باب غدر الكاف : ولكل اسم حكاية دُفنت في كتاب تاريخ..

تحمل التّسميات قصصا مخفيّة نُظمَت كالصّدر و العجز على وريقات كتاب تاريخ منسيّ فوق رفوف مهترئة..فلا تتّضح الصُّور الاّ اذا نفضنا الغبار من عليها. خطوة خطوة عائدين الى الوراء ماسحين...

عندما يتحدث ميشال فوكو عن الجنسانية: « لقد أصبح الجنس أكثر أهمية من أرواحنا وأكثر...

منذ ولادتنا تتمّ تربيتنا وتنشئتنا على منظومة أخلاقية محدّدة ومضبوطة تعمل على ضبط سلوك الفرد في محيطه الاجتماعي وتعسكره على نسق أخلاقوي معيّن مليء بالتابوهات. وكلّ من لم يحترم...